أنت زائر , ننصحك بالتسجيل
للتمتع بمميزات المنتدى والتعامل معة بسهولة .
التسجيل من هنا

">
العودة   منتدى الانوار الشاذليه > الاقسام الاسلامية > ملتقى المنتدى المفتوح

الملاحظات

ملتقى المنتدى المفتوح يخص مواضيع الاعضاء الهادفة

البحث في المنتدى:
Loading

لماذا هم فى حياتى ...؟؟

ملتقى المنتدى المفتوح


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /11-28-2017, 05:50 AM   #1

 
الصورة الرمزية الشريفة الشاذلية
الدعم الفنى
رتب الدعم الفنىرتب الدعم الفنىرتب الدعم الفنىرتب الدعم الفنىرتب الدعم الفنى

الشريفة الشاذلية غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 11
 تاريخ التسجيل : Sep 2015
 المكان : الانوار الشاذليه
 المشاركات : 6,775

افتراضي لماذا هم فى حياتى ...؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

*لماذا هم في حياتي؟!*



قاعدة مهمة :

أحيانا يضع الله في طريقك أشخاصًا تُبتلى بهم؛
فهل تعلم أن سبب وجودهم في حياتك ..
هو ( لصالحك؛ كي تصلح ما بداخلك ! )

قد تتعامل أحيانا مع..
شخص عصبي؛ فتتعلم الصبر،
أو شخص آخر أناني؛ فتتعلم الحكمة؛
وقس على ذلك باقي الصفات المزعجة.

ولكن كن على يقين بأن الله - سبحانه -
( يعالجك أنت ) من خلال هؤلاء الأشخاص والمواقف المزعجة التي تصدر منهم.

عليك أن تكون متفهما؛
وانظر لكل شخص يدخل في حياتك؛
كأنه الخضر بالنسبة لموسى - عليهم السلام -.

وقل في نفسك :
(ماذا سأتعلم من وجود هذا الشخص في حياتي ؟ )

(ما هي الرسالة التي ستصلني..
من مرور هذا الإنسان في حياتي؟).

وأحيانا يحصل العكس ...
فتلتقي بأشخاص يكونون في..
غاية الروعة، والطيبة، والعطاء؛ فتعزهم، ويعزونك، وبعد ارتياحك لهم تنقلب الصفحة،
وتظهر أمور مزعجة، وتتبدل الأحوال!

ما هو السبب وراء ذلك ؟!
وما هي الحكمة يا ترى من ذلك ؟!

فقط عليك أن تتذكر أن هؤلاء أيضًا هم ..
( علاج لك )

إذا كان الناس كلهم رائعين؛
فكيف ستتعلم الصبر، والحكمة، والرحمة، والتسامح، والحكمة في التعامل ؟

لو رأيت ما يزعجك من تصرفاتهم من البداية ..
كنت ابتعدت عنهم؛ ورفضت صحبتهم؛ وبالعامية (كنت طفشت منهم).

وكمثال ..
لو صاحبت شخصًا سريع الانفعال؛
فإنه سيجعلك تنتبه لكلامك ..
وتختار ألفاظك قبل التلفظ بها،
وهذا أمر حسن (وعي)
وبذلك تكون قد اتصفت بفضيلة لم تكن عندك.

نحن غالبنا قلوبنا ضيقة ؛
فلا نُدخل في قلوبنا إلا..
أشخاصًا بصفات محددة مسبقًا!
والله تعالى بواسع علمه ؛
يريد أن يوسع قلوبنا للناس ( لبعضنا البعض ) ؛ فتكون مصدر حب لكل الناس وتقبل لهم.

تأكد أن كل شخص مختلف عنك؛
هو بالنسبة لك
((( دواء تحتاجه..
في رحلة علاجك لصفاتك وتحسين طبائعك ))).

الله تعالى قادر على أن يحيطك ..
بأناس يشبهونك تمامًا؛
ولكن هذا الأمر ليس فيه لك أدنى مصلحة ؟!

جاهد نفسك ضد الإدانة؛
جاهد نفسك ضد إصدار الأحكام على الناس؛
جاهد نفسك ضد سوء الظن،
جاهد نفسك ضد الغيرة؛
ومع كل شخص مختلف عنك..
عليك أن تفهم غضبك.

كن صادقا مع نفسك؛
واسألها ما هو السبب الحقيقي لغضبك
( من هذا الموقف ، من هذا الشخص ) ؟

لا تفتح سيناريوهات مع الشيطان،
لا تكسر المحبة،
لا تتسبب بأدنى ألم للآخرين؛
سواء بالتجريح بالكلام؛ أو الإساءة، والقسوة بالتصرفات والأحكام.

دوما ( حكِّم عقلك ) وضع نفسك في مواقع الآخرين؛ كم موقف حصل لك، وأول من وقف بجانبك أشخاص لم تتوقعهم ؟! وكم موقف حصل لك؛
وكان أول من خذلك فيه أقربهم الى قلبك ؟!

كثيرون لم يرزقوا نعمة وجود من يتقبلهم ..
بكل ما فيهم؛
ربما ترى صفة من الصفات في شخص ما؛
أنها عيب فيه الآن؛
ومع مرور الأيام تكتشف أنها ..
من أكبر الميزات بهذا الشخص !
فربما معلوماتك السابقة صورت لك أنه عيب؛
وفي الواقع هو من أحسن الصفات.

كلنا لنا عيوب،
وبالحب، والعطاء وحده يجعلنا نتقبل عيوب الآخرين، وكل شخص منا يكمل الآخر.

اُشكر الله على كل شخص دخل في حياتك؛
وامتنّ لوجوده في حياتك ولو لفترة قليلة.
وان كانت التجربة معه متعبة .

منقوول








التوقيع
ان الله وملائكته يصلون على النبى يا ايها اللذين امنوا صلوا عليه وسلمو تسليما
اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
قال سبحانه تعالى
وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ۚ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَٰئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا (36) وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا ۖ إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ الْأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولًا (37) كُلُّ ذَٰلِكَ كَانَ سَيِّئُهُ عِندَ رَبِّكَ مَكْرُوهًا (38) سورة الاسراء
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-28-2017, 12:24 PM   #2

 
الصورة الرمزية ملوك العربي
عضو فعال

ملوك العربي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 28
 تاريخ التسجيل : Sep 2015
 المكان : الجزائر
 المشاركات : 3,179

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته / تبارك الله .








التوقيع
ليته خصني برؤية وجه ***** زال عن كل من رآه الشقاء
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-29-2017, 08:39 PM   #3

 
الصورة الرمزية بشير حكيم
شيخ قادرى
رتب كبار الشخصياترتب كبار الشخصياترتب كبار الشخصياترتب كبار الشخصياترتب كبار الشخصيات

بشير حكيم غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل : Sep 2015
 المكان : الجزائر
 المشاركات : 353

افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


حقيقة قاعدة مهمة في حياة السالك الى ربه و لكن قلّما يتفطن لها مريد في وصوله ... جزاك الله خيرا و فتح عليك من علم غيبه و نصرك على من عاداك و أعانك على فعل الخير








التوقيع
مسحت بالقدم الشريفة ناظري و حشاشتي في ظاهري مع باطني

قدم الإمام المجتبى غوث الورى مولاي محي الدين عبدالقادر
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-30-2017, 09:05 AM   #4

مشرف
رتب المشرفينرتب المشرفينرتب المشرفينرتب المشرفينرتب المشرفين

احباب يس غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 320
 تاريخ التسجيل : Jun 2016
 المشاركات : 2,792

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۖ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ (3) أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ أَن يَسْبِقُونَا ۚ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ (4) مَن كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ اللَّهِ فَإِنَّ أَجَلَ اللَّهِ لَآتٍ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (5) وَمَن جَاهَدَ فَإِنَّمَا يُجَاهِدُ لِنَفْسِهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ لَغَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ


اختي الفاضلة ما خلق العبد في هذه الدنيا الا وهو يتلقى الاختبارات من الله بشتى الطرق انظري الى قوله سبحان وتعالى

وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ ۖ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ


فمن يكظم غيظه ويعفوا فاجره على الله

وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ


فالمؤمن الحق هو من تسلح بالصبر ليفوز برضاء الله عز وجل ويحتسب لان الله لم يقل ان الله مع ابلمصلين او مع المتصدقين او مع المستغفرين قال فقط ان الله مع الصابرين انظري قوله عز وجل

وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُتَّقُونَ(177) البقرة

وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ 249

[b]
فايات الصبر كثيرة في القران العظيم فطزبى لمن تحلى بالصبر فسيكون الله معه حتما
[/b








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
الكلمات الدلالية (Tags)
...؟؟, لماذا, حياتى

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
اختصار الروابط
التسجيل